Thread Rating:
  • 0 Vote(s) - 0 Average
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
قصة زوجة ابن خالى الممحونه
#1
قصة زوجة ابن خالى الممحونه
قصة زوجة ابن خالى الممحونه

تزوج ابن خالى الذى اكبرة بعامين وسكن بجوارى وحضر هو وزوجتة لمنزل الزوخية الخاص بى وافاد بانة سف يقيم بشقة قريبة منى ونزلت معهم هوة وزوجتة وتفرجنا على الشقة وافاد بانة سوف ينقل بها خلال اسبوع وعدة لمنزلى وزوجتى كانى قلقة من زوجة ابن خالتى لابها صغيرة بالسن ومر الاسبوع وحضر هوة وزوجتة للشقة للجديدة وقمت يوميا عقب الانتها من عملى امر عليهم للسوئل عليهم لتقديم العون لهم فى اى شى وفى يوم مريت عليهم فتحة زوجتة الشقة وقالتلى انا اعدى لوحدى خش قلتلها لا انا ماشى ولمة زوجك يجى يكلمنى بالتليفون واجلكم قلتلى خش انا اعدى لوحدى زهقانة خش بقى عوزة اقللك حاجة فدخلت قلتلى عوزة اركب وصلة دش علشان انا زهقانة قلتلها هكلملك بتاع وصلة الدش يوصهلكم قلتيلى شكرا اوى انا مش عارفة اقللك اية قلتلها عادى قلتلى اصل زوجى ممعهوش فلوس وانا قلتلوا كذا مرة قلتلها مش مشكلة انا ادفع حق الوصلة شهريا مش مشكلة هدية جوزكم ومشيت ومرت الايام وفى كل شهر تتصل على اروح ادفعلها وصلة الدش ومرت الايام واتصلة مرة وقليتلى عوزة اديك حاجة حلوة عدى علية بالبيت جوزى بالشغل وهيجى بالليل لقيتها بتدينى لفة بحجم الشوكولاتة الصفيرة وقلتلى دة حشيش يخليك تعمل واحد كدة استغرت من كلمها وقلتلها اديها لجوزك انا عارف ان ابن خالى بيشرب حشيش قلتلى انا تعبت منة بتاعة مش بيقب خالصاستغربت وقمت واقف وقلتلها انا ماشى قلتلى خد الحشيش قلتلها اديها لجوزك انتى جيباها منين قلتلى من عند ابوية ومشيت وقلقت من اسلوبها بالكلام وبالليل اتصل علية ابن خالتى وقللى تعالى اعد معاية شوية رحت اعدت معه وشربنا مع بعض حشيش امام زوجتة وانصرفت وبعد عدة ايام اتصلة بية زوجتةابن خالتى وقلتلى انا عوزاك تيجى عندى قلتلها لا انا مش فاضى لمة جوزك يكون موجود وقفلت وزوجها يتصل بالليل لمة يرجع من عملة بية وراحلة واجيب عدد من زجاجات البيرة ونشربهم سوة امام زوجتة وانصرف وفى التوم التالى تتصل زوجتة وتقللى تعالى ضرورى انا عوزاك فى حاجة مهمة رحتلها قلتلى انا زهقابة وزوجى رايح فرح انهاردة وهيبات برة ياريت تعدى علية بالليل تمشينى شوية بالعربية قلتلها ماشى وجة الليل ومريت عليها رنيت كلكس السيارة بصة من الشباك وقالتلى نازلة وقلتها متزوقة على غير عادتها ولبسة عباية سمراء ورائحة العطر تفوح منها مشيت بالسيارة قلتلى عوزة اشرف وقف عند محل عصير قلتلى لا انا عوزة اشرب بيرة ضحكت وقلتلها ماشى ووقفت امام محل للبيرة واشتريت عدة زجاجات وطلعت على طريق صحراوى ووقفت اخرجت الحشيش وقفت سيجارة اشعلتها واعتطهانى وفتحت زجاجتين بيرة واعدنا نشرب قالت لية انا تعبت من ابن خالتك مش بيعرف يعمل حاجة خالص قلتلها ازاى قلتلى بتاعة مش بيقف خالص اعد طول الليل اللعب فية وامصة ومفيش فايدة حسيت انى سخنت وبدات امد يدى على وجهها وشهايفها قلتلى اخيرا يلة نروح البيت ابن خالتك بايت برة انهاردة ورن رقم التليفون وهى جنبى بالسيارة لقيتة ابن خالتى قالى معلش انا بتعبك معاية عدى على مراتى اديها 20 جنية علشان انا عندى ظروف ومش جاى البيت انهاردة قلتلوا ماشى لمة اروح علشان انا برة هاعدى عليها وقللى سلام قلتلى اديك هتيجى رسمى عندى يلة بقى بسرعة على البيت ورجعت معاها البيت اعدت بالصالة وهى دخلة حجرة النوم وبعد خمس دقائق طلعة بقميص نوم قصير على اللحم وقالتى افتح بقى باقى زجاجات البيرة انا هاحتفل بيك انهاردة قلتلها ازاى لفة سيجارة حشيش وراحة مولعاها واعدة ترقص وتفرجنى طيازها وكسها وهى بترقص وهجمت علية وقلتلى اقلع بقى ورهولى ولة زى بتاع ابن خالتك قمت قالع علطول وورتهلها وكان واقف على اخرة من رقصها ومن البيرة والحشيش قلتلى انا عوزة دة دة بتاعك كبير اوى وناشف واعدة تمص بشراها قمت مقلعها القميص وهى عوزة تدخلة بكسها باى طريقة واعدة انوس فيها وهى تقللةى حرام عليك دخلة بقى وقمت مدخلة بكسها واعدة تصدر اصوات عالية جدا وانا ادخلة اكثر حتى بهايتة وهى تصوت وتقول زبرك حلو هيموتنى مش قادرة وانتقمت من كسها هريتها واطلع راسة من كسها خالص ورشقة بعنف وهى تصوت وتقللى حرام عليك اتهريت نزل بقى وقزفتلنبى باخر حتة بكسها وهى بتصوت بصوت عالى وبدائة تهداء من القصف بداخلها وتقللك زبرك حلو انا مش هستغنة عنة وتعددة اللقاءات بنا الى ان رحل من الشقة هوة وزوجتة الملعونة وقمت بمقابلتها مرتين بعد ذلك مرة بالسيارة ووقفت بمكان مهجوز بالقرب من مسكنها الجديد وقامت باللفب واخراج زبرى من البنطلون واعدة تمصة بالسيارة ورحت رافع الستائر بالسيارة وقلعتها وجمعتها جماع كامل وقزفت نكسها وقمت بتوصلها لاقرب مكان وانصرقت واتصلت بية مرة اخرى لشقة والدها التى تقيم فيها هى وزوجها واخدت معى كاميرا وقمت نتصويرها عارية عدة صور برضاها لكل جسمها حتى طيازها وكسها وفى هذة المرة نكتها بكسها وقزفت بداخلة ونكتها بطيزها وكانت تصوت بصوت عالى ولم ارحمها كانى انتقم منها ولم اطرقها الاما ادخلتة بطيزها بكاملة وهى تبكى وتقاوم وتصوت بصوت عالى الا لمة قزفت فيها لبن باخر طيزها واخرجتة وقلتلى انها اتعوزة بطيزها واعدة تبقى وانا قلتلها معلشا علشان اول مرة تتناكى بطيزك وانا نكتك جامد قلتلى جامد اوى واعدة تعيط ودة كانت اخر مرة اشفها فيها

قصة زوجة ابن خالى الممحونه
قصة زوجة ابن خالى الممحونه
Reply


Forum Jump:


Users browsing this thread: 1 Guest(s)